لبنان أمام إنفراجة حكومية مَطلع تشرين…

جزمت مصادر سياسية مطلعة بحسب ما اوردته صحيفة الجمهورية حول تشكيل حكومة جديدة في الأسبوع الأول من تشرين الأول المقبل، على أن تليها دعوة رئيس مجلس النواب نبيه بري الى عقد جلسة او جلسات لانتخاب رئيس الجمهورية.

المصادر  رجحت بان يُبدي الرئيس المكلف نجيب ميقاتي في نهاية المطاف مرونة حيال ما يطرحه الرئيس ميشال عون، وصولاً الى الموافقة على ضَم ستة وزراء دولة سياسيين الى الحكومة، خصوصا اذا كان هناك اتجاه دولي ضاغط لتشكيل حكومة قبل نهاية عهد عون.مشيرة إلى أنّ ميقاتي قد يقبل بتعيين وزراء الدولة لتسهيل ولادة الحكومة، تفادياً لخطر الفوضى الدستورية والسياسية التي ستترتّب على تَولّي حكومة تصريف الأعمال صلاحيات رئيس الجمهورية في حالة الفراغ الرئاسي المتوقع، وإن كان هو شخصيا مقتنع بأن مثل هذه الحكومة تستطيع ملء الشغور.

حيث أن السير او القبول بين المر والأمَرّ منه فإن ميقاتي سيفضّل الخيار الاول المتمثل في تشكيل حكومة أصيلة ولو تطلّب ذلك بعض التنازلات، لأنّ حكومة التصريف ستكون عاجزة عن اتخاذ اي قرار اساسي وعن مواجهة التحديات الكبيرة التي ستتفاقم اذا وقع الفراغ. كما شددت المصادر على أهمية ولادة حكومة جديدة بالنسبة إلى ميقاتي وبعض الجهات الدولية، حتى تملك القدرة على توقيع اتفاق ترسيم الحدود البحرية الذي ربما يتم التوصّل اليه عقب نهاية ولاية عون، إضافة إلى احتمال توقيع الاتفاق النهائي مع صندوق النقد الدولي.

من ناحية ثانية اشار المتحدث باسم صندوق النقد الدولي جيري رايسط، بان فريقا من خبراء الصندوق سيزور لبنان الأسبوع المقبل، لمناقشة أسباب التأخير في تنفيذ الإصلاحات المتفق عليها والمطلوبة للحصول على قرض من الصندوق، في ظل تدهور الأوضاع المعيشية في البلاد، بحسب وكالة رويترز.مضيفا : “نتطلع إلى دعم لبنان بأقصى قوة ممكنة لدينا، إنه وضع صعب”.

كما تابع: “كان هناك تقدم بطيء في تنفيذ بعض الإجراءات الضرورية التي نعتقد أنها لازمة للمضي قدما في برنامج القرض”.

اما في سعر صرف الدولار فقد صدر عن مصرف لبنان البيان الآتي:

“بلغ حجم التداول على منصة “Sayrafa” لهذا اليوم 22,000,000 $ إثنان وعشرون مليون دولار أميركي بمعدل 29300 ليرة لبنانية للدولار الواحد وفقاً لأسعار صرف العمليات التي نُفذت من قبل المصارف ومؤسسات الصرافة على المنصة.

على المصارف ومؤسسات الصرافة الإستمرار بتسجيل كافة عمليات البيع والشراء على منصة “Sayrafa” وفقاً للتعاميم الصادرة بهذا الخصوص”

Read Previous

ماذا يحاك في لبنان من سيناريوهات مشبوهة…؟

Read Next

هل يقوم العمال الكردستاني بتجنيد الأطفال في مخيم عربت… ؟

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.