داعش يضرب من جديد في العريش المصرية

ضرب إنفجار عنيف مدينة العريش المصرية،حيث تسبب في إشتعال خط الغاز الواصل بين مصر وإسرائيل، بمنطقة التلول في غرب المدينة وقد تمت مشاهدة ألسنة اللَّهب على بعد 60 كم.

هذا ونقلت وكالة رويترز عن 3 شهود عيان بأن إنفجاراً ضرب خط أنابيب الغاز الطبيعي العريش-القنطرة الواقعة على ساحل البحر الأبيض المتوسط، شمال شرق سيناء شبه جزيرة سيناء المصرية. ولم يتضح بعد حجم الضرر الحقيقي الذي لحق بخط الأنابيب.

وبحسب الوكالة فإن تنظيم الدولة الإسلامية “داعش”،تبنى في إعلانه في بيان له مسؤوليته عن تفجير خط أنابيب للغاز بين مصر وإسرائيل يوم الخميس دون تقديم أدلة.

كما أفادت وسائل إعلام مصرية بأن العاملين بشركة “جاسكو” إستطاعوا السيطرة على مصادر النيران بعد إنفجار خط الغاز وأن الخطوط الرئيسية آمنة تماما بعد إغلاق بؤرة النيران، موضحة أن النيران التي لا زالت تخرج هي نتيجة تجميع كميات من الغاز في خطوط تمت السيطرة عليها، وجار إخمادها بشكل كامل.

اللواء دكتور محمد عبد الفضيل شوشة محافظ شمال سيناء أفاد بأن الإنفجار لن يؤثر على إمدادات الغاز إلى المحطة البخارية بالمساعيد وإلى مساكن المواطنين بمدينة العريش والي المنطقة الصناعية بوسط سيناء. لافتاً إلى أن الأجهزة المعنية تقوم بالتحقيق في تفجير خط الغاز ومعرفة سبب الإنفجار، حيث تقوم الأجهزة الأمنية بعمليات تمشيط واسعة لموقع التفجير.

Read Previous

روسيا تحتفل بعيد يوم تأسيس قوات الصواريخ والمدفعية

Read Next

لبنان إقترب من الإنفجار الكبير:وداعاً للتدقيق الجنائي ولأموال المودعين

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.