إندلاع أعمال عنف عرقية في جنوب تشاد

نقلت وكالة فرانس برس أنه  قتل ما لا يقل عن 22 شخصًا في جنوب تشاد إثر اندلاع أحداث عنف عرقي بين رعاة رحل والسكان المزارعين، وذلك بحسب ما أعلن المتحدث باسم الحكومة التشادية.

وكشف وزير الاتصالات والمتحدث باسم الحكومة التشادية، شريف محمد زين بأن حظر تجول فُرض في منطقة الكابيا حيث إندلع القتال وإعتقل 66 شخصاً إثر الحادث الذي وقع يومي الاثنين والثلاثاء.

وبحسب المسؤولين فإن أسباب إندلاع أعمال العنف هو سرقة الماشية والتعدي على حقول المزارعين.

وقال المتحدث باسم الحكومة إن الإشتباكات خلفت 11 قتيلا من كل جانب أصيب بعضهم بالسهام فيما أصيب 34 آخرون، مضيفاً بأن عدة قرى على الجانبين أضرمت فيها النيران.

يذكر أن المواجهة إندلعت على الرغم من جهود الوساطة المحلية بعد أن تصاعدت التوترات بين المزارعين المستقرين من السكان الأصليين والرعاة العرب الرحل في منطقة الساحل القاحلة لسنوات تطورت في بعض الأحيان إلى اشتباكات مميتة.

وتفيد المصادر المحلية بأن معظم أعمال العنف سيناريوهات متشابهة حيث يقوم الرعاة الذين يعبرون الحدود من السودان في بعض الأحيان بنقل مخزونهم إلى حقول المزارعين مما يؤدي إلى إتلاف المحاصيل وإثارة مواجهة بين المجتمعات.

وكانت القوات المشتركة السودانية التشادية قد عقدتا صلحاً، في السابق بمحافظة أدري التشادية بين العرب ومن يعرفون باسم الزغاوة، وذلك بعد الخلاف الذي نشب بينهما وأودى بحياة أكثر من 18 مواطنا.

Read Previous

إيران تتهم إسرائيل بإغتيال عالمها النووي

Read Next

اليمن:تبادل للقصف ومقتل 5 من المجلس الإنتقالي

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.