نيجيريا وخطف الطلاب من مدارسهم ..قضية لا تنتهي

كشفت شرطة نيجيريا بأن مئات من الطلاب فقدوا بعد أن هاجم مسلحون مدرسة ثانوية في ولاية كاتسينا شمال غرب البلاد.

وقال المتحدث باسم شرطة ولاية كاتسينا غامبو عيسى   أفاد في بيانله إن مدرسة العلوم الحكومية الثانوية في كانكارا تعرضت لهجوم من قبل مجموعة كبيرة من قطاع الطرق الذين أطلقوا النار ببنادق أيه كيه، مضيفاً أن الشرطة إشتبكت مع المهاجمين في معركة بالأسلحة النارية أتاحت لبعض الطلاب الفرصة لتسلق سور المدرسة والركض بحثا عن الأمان.

وتابع عيسى إن حوالي 400 طالب في عداد المفقودين، بينما يوجد 200 طالب حيث يُعتقد أن المدرسة كان بها أكثر من 600 طالب.

هذا وشدد المتحدث باسم شرطة ولاية كاتسينا على أن الشرطة تعمل والجيش النيجيري والقوات الجوية النيجيرية عن كثب مع سلطات المدرسة للتأكد من العدد الفعلي للطلاب المفقودين والمختطفين وإنقاذهم وفقا لشبكة “ABC News“.

كما كشف  منصور بيلو أحد سكان البلدة، إن المهاجمين أخذوا بعض الطلاب بعيدا.

الرئيس محمد بخاري وبحسب بيان صادر أكد المتحدث بإسمه بأن الجيش بدعم من القوات الجوية حدد موقع قطاع الطرق في غابة زانغو/بولا في منطقة كانكارا، وكان هناك تبادل لإطلاق النار في عملية مستمرة.حيث يعتقد أن هذا الهجوم وهو الأحدث الذي يشنه مسلحون في نيجيريا على مدرسة، نفذته إحدى مجموعات العصابات النشطة في شمال غرب نيجيريا، حيث تشتهر هذه الجماعات بخطف الناس من أجل الحصول على فدية.

وكان وقع أخطر هجوم على مدرسة في أبريل/نيسان 2014، عندما الجيش بدعم من القوات الجوية حدد موقع قطاع الطرق في شيبوك في شمال شرق ولاية بورنو، حيث حوالي 100 منهن ما زلن في عداد المفقودين.

Read Previous

مقتل أريا بانيرجي في ظروف غامضة

Read Next

نزاعات قبلية في تونس تخلف قتلى وجرحى

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.