• 3 ديسمبر، 2021

Breaking News :

أميركا تحضر مسرحا جديدا لصراعها مع روسيا

كشف وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن بأن الولايات المتحدة الأميركية تحضر مسرحاً جديداً للنزاع يمكن أن يظهر في القطب الشمالي بسبب الدور الروسي المتنامي هناك بحسب تعبيره.

بلينكن وفي خطاب له عن المناخ صرح بأن تغير المناخ يمكن أن يخلق مسارح جديدة للصراع، غذ أنه في شباط أبحرت ناقلة غاز روسية في طريق القطب الشمالي البحري لأول مرة في التاريخ. وحتى وقت قريب كان هذا الطريق متاحاً للإبحار لأسابيع قليلة فقط في السنة. لكن مع إرتفاع درجة حرارة القطب الشمالي بمعدل ضعفي المتوسط ​​العالمي، أصبحت هذه الفترة تزداد أكثر، معتبراً أن روسيا تستغل هذه التغييرات في محاولة لفرض سيطرتها على مساحات جديدة، وتحديث قواعدها في القطب الشمالي، وبناء قواعد جديدة، بما في ذلك واحدة على بعد 300 ميل من ألاسكا، ومشير أيضا إلى أن الصين هي الأخرى تعمل على زيادة وجودها في القطب الشمالي.

هذا وكان وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو  أشار في وقت سابق إلى أن الولايات المتحدة تزيد من وجود سفنها الحربية في القطب الشمالي، لافتاً إلى أن الوضع العسكري السياسي في المنطقة معقد بسبب تنافس الدول الرائدة في العالم على الوصول إلى الموارد الطبيعية ووسائل النقل، مشدداً على أن بلاده تعمل بنشاط على تطوير الأسطول الشمالي لتعزيز قدرتها الدفاعية وضمان مصالحها الوطنية في القطب الشمالي.

كما أعربت وزارة الخارجية الروسية عن قلقها من الوجود العسكري الاميركي  في منطقة القطب الشمالي، مشيرة إلى أن موسكو تؤيد بقاء هذه المنطقة مجالا للتعاون السلمي.

Alrased ORG

Read Previous

تنظيم داعش الإرهابي يعدم مسيحي في سيناء مصر 

Read Next

واشنطن:كل الشعب الأميركي سينال اللقاح ضد كورونا

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *