محمود عباس لأميركا وإسرائيل:إرحلوا عنا

رفض الرئيس الفلسطيني محمود عباس إقامة سلام مع إسرائيل من دون القبول بالقدس عاصمة للدولة الفلسطينية.

الرئيس الفلسطيني وخلال اجتماع القيادة الفلسطينية: صرح بأنه لا سلام دون القدس وهي عاصمة دولة فلسطينية ولا بديل عنها، رافضاً قبوله بالأمر الواقع الذي تريد أن تفرضه دولة الاحتلال بالقدس من خلال استهداف الوجود الفلسطيني.

كما وشدد الرئيس الفلسطيني على رغبة الفلسطينيين في مستقبل بلا احتلال وبلا عدوان وبلا استيطان ومستوطنين، موضحاً أن هذا الاجتماع هدفه إتخاذ القرارات ودراسة وقف الاتصالات مع عدد من الجهات قد تكون من بينها الولايات المتحدة،قائلاً:”وقبل الختام اقول لأمريكا واسرائيل ارحلوا عنا”.

خطاب لعباس يأتي في الوقت الذي أعلنت فيه وزارة الصحة بقطاع غزة ارتفاع حصيلة قتلى القصف الاسرائيلي على القطاع إلى 65 شخصا بينهم 16 طفلا و5 نساء وإصابة 365 بجراح مختلفة.

وتصاعدت حدة التوتر بين قطاع غزة وإسرائيل، على خلفية الأحداث في المسجد الأقصى وحي الشيخ جراح بالقدس الشرقية المحتلة.حيث أطلقت الفصائل الفلسطينية المسلحة صواريخ باتجاه إسرائيل، ردا على انتهاكات بحق المسجد الأقصى والمواطنين الفلسطينيين في حي الشيخ جراح بالقدس.

من جهتها ردت إسرائيل بشن غارات جوية عنيفة على القطاع؛ أسفرت عن مقتل عشرات الفلسطينيين، من بينهم نساء وأطفال، وتدمير مبان سكنية ومقرات تابعة للشرطة، وأخرى لفصائل فلسطينية مسلح.

Read Previous

مجلس الأمن يبحث المواجهات في القدس من دون إعلان مشترك

Read Next

السعودية:تدمير طائرات مسيرة حوثية وصواريخ بالستية

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.