• 29 سبتمبر، 2021

Breaking News :

فوائد الشاي الأخضر ومشروبات تحسن من سهولة الهضم

 

إدركت الشعوب أهمية الأنظمة الغذائية الصحية وما يحدث في أجسامهم ولذلك يجري البحث عن حلول وبدائل صحية لكل عادة غذائية غير صحية، مثل استبدال المشروبات المليئة بالكافيين بالشاي الأخضر.

هذا ويعد الشاي الأخضر من المشروبات الساخنة الشائعة لفوائده الكثيرة وغناه بمضادات الأكسدة التي تحمي من الالتهاب وتلف الخلايا وزيادة الوزن، وذلك حسب ما نشره موقع “أونلي ماي هيلث”.

كما وأنه قد أثبتت الدراسات أن الشاي الأخضر يساعد في إنقاص الوزن وحرق الدهون بسبب وجود مضادات الأكسدة ويساعد في تحسين الجهاز الهضمي وزيادة التمثيل الغذائي ومعدل الأيض في فترة زمنية قصيرة، كما ثبت أنه مفيد للغاية في تقليل الدهون الخطرة في منطقة البطن، ويمكن لكوب من الشاي الأخضر يوميا أن يقلل بشكل كبير من نسبة الدهون في الجسم وحجم الخصر ودهون البطن ووزن الجسم.

كما يساعد  الشاي الأخضر وبوجود الكافيين والأحماض الأمينية  فيه، على تحسين الأداء البدني للفرد عن طريق استقلاب الأحماض الدهنية من الأنسجة الدهنية وإتاحتها بحيث يمكن استخدامها كشكل من أشكال الطاقة، كما يساعد على تحسين أداء الدماغ، والإنتاجية، والمزاج، والذاكرة ووقت رد الفعل، فهو يعمل كمنشط ومعزز للدماغ ، كما تعمل مادة الثيانين المتواجدة في الشاي الأخضر كمضاد للقلق، وتزيد من إنتاج الدوبامين وموجات “ألفا” في الدماغ، وأثبت الدراسات أن مادة الكاتيكين الموجودة في الشاي الأخضر مفيدة في حماية نيوترونات الدماغ، كما أن الاستهلاك المنتظم للشاي الأخضر يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بأمراض التنكس العصبي.

علماً أن الشاي الأخضر يتكون من مضادات الأكسدة التي تحمي الجسم من الالتهابات المزمنة المسببة للأضرار المؤكسدة التي تؤدي إلى أمراض مميتة مثل السرطان، حيث يحدث السرطان بسبب النمو غير المنضبط للخلايا، فيساعد غنى الشاي الأخضر بالبوليفينول على تقليل الالتهاب، ويقلل من خطر الإصابة بعدة أنواع من السرطانات بما في ذلك تلك الموجودة في الفم، والكلى، والمعدة، والغدد الثديية، والبنكرياس، وأنواع أخرى من السرطانات مثل سرطان الثدي، وسرطان القولون، والمستقيم، وسرطان البروستات.

ويعاني الأشخاص المصابون بداء السكري من النوع 2 من ارتفاع مستويات السكر في الدم بسبب عدم القدرة على إنتاج الأنسولين بشكل طبيعي، ولذلك فإن الشاي الأخضر هو أكثر المشروبات الصحية التي تساعد في الوقاية من مرض السكري من النوع 2، وتحسين حساسية الأنسولين وتقليل مستوى السكر في الدم.

كما ويفيد الكاتيكين المتواجد في الشاي الأخضر على تعزيز صحة الفم ويساعد على منع نمو البكتيريا فيه، ويقلل من خطر الإصابة بالعدوى ويحمي الأسنان من مشاكل البلاك والتجاويف وتسوس الأسنان، بالإضافة إلى إعطاء الفم رائحة ذكية ونفسا منعشا.

وفي سياق آخر متصل فهناك مشروبات مهمة تساعد في عملية الهضم بعد وجبات دسمة ومنها:

أفوكادو،اذ نشر موقع “مصراوي” نقلا عن موقعي “eatingwell” و”thehealthsite” أبرز المشروبات تحسين صحة الجهاز الهضمي:

 عصير البرقوق الذي يعد مصدرا رائعا للسوربيتول وهو عبارة عن سكر طبيعي لا يتم امتصاصه ويسحب الماء إلى الأمعاء الغليظة، وتساعد هذه المياه الزائدة في الحفاظ على حركة الأشياء عبر الجهاز الهضمي، ويحتفظ عصير البرقوق أيضًا ببعض الألياف الموجودة في الفاكهة بأكملها.

وشاي الزنجبيل الذي يشتهر بقدرته على تهدئة الغثيان كما وجد أنه يساعد في الهضم، ووفقًا لدراسة أجريت عام 2020 في مجلة Nutrients ، يساعد الزنجبيل في الهضم عن طريق تشجيع وظيفة الجهاز الهضمي، مع تثبيت الحركة الكلية للجهاز الهضمي بحيث لا يكون مفرط النشاط أو ناقصة النشاط.

بذور الشيا المفيدة لعملية الهضم، هذا لأنها توفر أليافًا قابلة للذوبان وغير قابلة للذوبان كما أنها تساعد في الحفاظ على نشاط الجهاز الهضمي كما ينبغي.

بالإضافة الى  الماء الذي يعتبر عدم تناول كمية كافية من الماء أو السوائل الأخرى هو المساهم الثاني في الإصابة بالإمساك، وفقًا للمعهد الوطني للسكري وأمراض الجهاز الهضمي والكلى، لذا ، حافظي على رطوبتك من خلال تناول حوالي 15 كوبا يوميا من الماء.

وكذلك الشاي المخمر وهو مصدر جيد للبروبيوتيك، وتزود البروبيوتيك أمعائك بالبكتيريا الصحية وتعزز صحة الجهاز الهضمي، كما أنها تساعد في العديد من المشاكل مثل الهضم والالتهابات، حتى أنها قد تساعد في إنقاص الوزن.

شاي الشمر الغني بخصائص تساعد على تعزيز الهضم، وعلى استرخاء العضلات وتحفيز تدفق الصفراء، وتحتوي بذور الشمر أيضًا على الألياف الغذائية التي تساعد على تحسين صحة الأمعاء الغليظة والقولون كما أنه يشجع الدورة الدموية في الجهاز الهضمي، مما يحسن صحة الأمعاء.

وعصير الليمون الذي يحتوي على عناصر غذائية مثل فيتامين سي والألياف التي تدعم صحة الأمعاء، كما أنه مضاد قوي للأكسدة، ويحتوي أيضا على فيتامين ج الذي يحمي الأمعاء من الجذور الحرة ويقلل من الالتهابات، كما أنه يساعد على تقوية جهاز المناعة ويحميك من الالتهابات.

Alrased ORG

Read Previous

زيلينسكي الى واشنطن..تكريس عداء أم محاولة إستيعاب..؟

Read Next

البيت الأبيض:إيران تقوض سيادة لبنان وحكومته

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *